الرئيسية || من نحن || || اتصل بنا

 

  

إيران تتعهد بالانتقام بعد فرض الاتحاد الأوروبي وبريطانيا عقوبات عليها

 

طهران -(شينخوا)- أعربت إيران اليوم (الثلاثاء) عن إدانتها الشديدة للعقوبات الجديدة التي فرضها الاتحاد الأوروبي وبريطانيا، متعهدة باتخاذ إجراءات انتقامية.

وفي بيان نُشر على الموقع الإلكتروني لوزارة الخارجية الإيرانية، قال ناصر كنعاني المتحدث باسم الوزارة إن إيران تحتفظ بالحق في اتخاذ إجراءات انتقامية ضد مثل هذه "السياسات الفاشلة" وستعلن قريبا قائمة العقوبات الجديدة ضد "منتهكي حقوق الإنسان وداعمي الإرهاب" في الاتحاد الأوروبي وبريطانيا.

وفرض الاتحاد الأوروبي يوم الاثنين عقوبات على أكثر من 30 مسؤولا ومنظمة إيرانية، بما في ذلك وحدات من الحرس الثوري الإيراني على خلفية رد هذه الوحدات على احتجاجات اندلعت في البلاد مؤخرا. كما فرضت بريطانيا والولايات المتحدة عقوبات جديدة على إيران في نفس اليوم.

وقال المتحدث إن الخطوة التي اتخذها الاتحاد الأوروبي وبريطانيا تشير إلى أنهما فشلا في فهم الواقع الإيراني بشكل صحيح، مضيفا أن العقوبات التي فرضها الاتحاد الأوروبي وبريطانيا على أعضاء البرلمان الإيراني وكذلك المسؤولين القضائيين والعسكريين والشرطيين والثقافيين هي علامات على "بأسهما وإحباطهما وغضبهما" بسبب "فشلهما الذريع" مؤخرا في زرع الاضطرابات في البلاد على الرغم من جهودهما والتكاليف الباهظة.

وأشار إلى أن "العقوبات لن تؤثر على تصميم الأمة الإيرانية ورغبتها في مواجهة التدخلات والمؤامرات الأجنبية".

واندلعت احتجاجات في إيران بعد وفاة مهسا أميني (22 عاما) في مستشفى بطهران يوم 16 سبتمبر 2022، بعد أيام قليلة من انهيارها في مركز للشرطة.

وتتهم إيران، الولايات المتحدة وبعض الدول الغربية الأخرى بـ "التحريض على الشغب ودعم الإرهابيين" في البلاد

 
الرئيسية || من نحن || الاذاعة الكندية || الصحافة الكندية || اتصل بنا